أفكار. أفعال. تأثير. معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى معهد واشنطن: تحسين نوعية السياسة الأمريكية في الشرق الأوسط

صفحات أخرى

{alt_text}

أحدث معركة في حلب قد تؤجل مرة أخرى عملية عسكرية ضد تنظيم «داعش»

فابريس بالونش

على الرغم من مفاوضات السلام المستمرة في جنيف، يستعد كل فريق في الحرب السورية إلى استئناف عام للقتال في منطقة حلب. وقد أصبحت الأراضي التي يسيطر عليها تنظيم «الدولة الإسلامية» بين حلب ونهر الفرات نقطة محورية بشكل متزايد، الأمر الذي يحوّل الانتباه بعيداً عن معقل التنظيم شرقاً ومن المرجح أن يؤخر هدف إدارة أوباما القائم على إخراج تنظيم «داعش» من "عاصمته" في الرقة.

{alt_text}

إعادة النظر في الخط الأحمر: تكاليف خيار عدم ضرب سوريا وفوائده

مايكل سينغ

اعتبر البعض أن قرار عدم توجيه ضربات على منشآت الأسلحة الكيميائية التابعة لنظام الأسد، أدى إلى توفير حبل إنقاذ ضروري جداً للنظام، من خلال تجنيبه ليس فقط ضربات على هذه المنشآت بل أي تدخل على الإطلاق، نظراً إلى وجود مفتشين وحاجة إدارة أوباما إلى الحفاظ على علاقة جيدة مع روسيا التي تدعم الأسد. وفي الواقع، إن تراجع الولايات المتحدة في الوقت الذي كان من المتوقع منها اتخاذ اجراءات مناسبة، قد يكون عاملاً في قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين التدخل في سوريا.

{alt_text}

قواعد اللعبة التي تمارسها موسكو في سوريا

أندرو جيه. تابلر

في الآونة الأخيرة، يبدو أن موسكو قد قررت أخيراً الاستماع لواشنطن عندما يتعلق الأمر بسوريا. ولكن إلقاء نظرة أعمق إلى الموضوع تكشف أن واشنطن تقترب من موقف موسكو بشأن سوريا، بما في ذلك صياغة دستور من شأنه أن يسمح للأسد بالبقاء في السلطة خلال "المرحلة الانتقالية". وإذا تمكن بوتين من فرض موقفه، إما على طاولة المفاوضات أو على أرض المعركة، سيبقى الأسد في السلطة لسنوات قادمة.

{alt_text}

الخطة السعودية الصعبة للتحول من النفط

سايمون هندرسون

في 25 نيسان/أبريل، أعلنت السعودية خطة اقتصادية جديدة أُطلق عليها اسم «رؤية السعودية 2030»، تشمل جذب الاستثمار الأجنبي إلى شركة النفط الوطنية "أرامكو السعودية"، وبناء أكبر صندوق للثروة السيادية في العالم، تصل قيمتها إلى 3 تريليونات دولار. وتمثل الخطة انفتاح السعودية، ليس فقط أمام الاستثمار الأجنبي، بل أيضاً أمام الرأي العام العالمي، الذي يَعتبر معظمه أن الحظر الذي تفرضه المملكة - على قيادة النساء للسيارات، وقطع الرؤوس بصورة علنية، والجلد وفقاً لتوجيهات الدولة، وغيره من الممارسات - جديراً بالشجب أو الاستنكار.

{alt_text}

داخل انتخابات الإعادة في إيران

پاتريك شميدت

من المقرر إجراء انتخابات الإعادة الحاسمة لـ «مجلس الشورى» الإيراني لملء المقاعد الشاغرة في 29 نيسان/أبريل، ومن ثم سيعقد «المجلس» الجديد جلسته الأولى في السابع والعشرين من أيار/مايو. وفي ذلك الحين، سيصوت الأعضاء لاختيار رئيس «المجلس». وعادة ما تم الطعن في الماضي في انتخابات الرئيس، الأمر الذي يكشف الكثير عن القوة النسبية للكتل المختلفة. وتؤكد العملية أيضاً حقيقة أن الكتل البرلمانية الإيرانية هي تحالفات فضفاضة تميل إلى تشكيل إئتلافاتها وتغييرها وفقاً للقضايا الفردية.

{alt_text}

مصر وحركة «حماس»، وفرص المصالحة

رامي عزيز

في مطلع آذار/ مارس، أعلن وزير الداخلية المصري عن مسؤولية «حماس» عن اغتيال النائب العام المصري هشام بركات في حزيران/ يونيو الماضي. ورغم ذلك، بدأت الحركة تتجه نحو التصالح مع مصر وبدء صفحة جديدة في العلاقات معها، حيث أفادت وسائل الإعلام المصرية عن وصول وفد من «حماس» إلى القاهرة بدعوة من جهاز المخابرات العامة، وذلك للتباحث حول عدد من القضايا محل الخلاف بين الطرفين. بيد، لا توجد تأكيدات على رغبة كافة أجهزة نظام السيسي في التصالح مع «حماس».

{alt_text}

الإعلام المصري: اليهود وإسرائيل

محمد عبد العزيز

تتعاطى الصحف المصرية بطريقة سلبية مع الأحداث التي تتعلق بإسرائيل دولة وشعباً، وتتداول أخبار وتقارير ومقالات تخلط بين ما هو سياسي وما هو ديني، وتربط كل ما هو يهودي بالصراع العربي الإسرائيلي، دون التمييز بين سياسات الحكومات ومصالحها، وبين العلاقة بين الشعوب. فعلى مدى أكثر من ثلاثة عقود بعد توقيع معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل، ساهمت النبرة التحريضية التي تبنتها الكثير من الصحف المصرية، في تعميق الفجوة وبث عدم الثقة بين الشعبين المصري والإسرائيلي.

{alt_text}

جريمة «حزب الله» المنظمة العابرة للحدود

ماثيو ليفيت

في أعقاب العديد من الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الأمريكية لاستهداف المؤسسات الإجرامية العالمية التابعة لـ «حزب الله»، من بينها لوائح الاتهام التي أصدرتها وزارة العدل وتصنيفات وزارة الخزانة، من المتوقع أن يصدر "مدير الاستخبارات الوطنية" تقريراً، بتكليف من الكونغرس، حول هذا الموضوع في المستقبل القريب. وبالإضافة إلى كونه يشكل العامل الأساسي لتحديد ما إذا كان سيتم تصنيف «حزب الله» كـ "منظمة إجرامية عابرة للحدود" أم لا، فإن التقرير سيسلط الضوء على الجدل المستعر منذ فترة طويلة بين الوزارات المختلفة حول كيفية تمييز الأنشطة الإجرامية للحزب.

{alt_text}

«حماس» تختبر إسرائيل مجدداً

نداف بولاك

في 18 نيسان/إبريل، قام إرهابي من حركة «حماس» بأول تفجير انتحاري ضد إسرائيل منذ سنوات باستهدافه حافلة في القدس، الأمر الذي أسفر عن جرح حوالي عشرين مدنياً. وتفيد بعض التقارير أن المهاجم - عبد الحميد أبو سرور من قرية بيت جالا، البالغ من العمر تسعة عشر عاماً - لم يقم بالعملية وحده، بل كعضو في خلية تابعة لـ «حماس» في بيت لحم، التي خططت للعملية. وهذا الأسبوع، اعتقلت السلطات الإسرائيلية الأعضاء الآخرين في الخلية.

{alt_text}

السيسي وغياب الحكمة السياسية

ماجد عاطف

أدى تخلي مصر عن جزيرتي «تيران» و«صنافير» لصالح السعودية التي كانت - منذ سنوات - تطالب الحكومات المصرية المتعاقبة بتسليمهما لها مدعية أحقيتها بامتلاكهما، إلى انتشار دعوات للمشاركة في مظاهرات عرفت باسم "جمعة الأرض" في سابقة تعد الأولى منذ تولي "السيسي" مقاليد الحكم في مصر. وتُعد الإدارة المخابراتية - لا السياسية - لملف تسليم الجزيرتين للسعودية، المسؤول الأول عن انفجار الشارع المصري، وهذا النهج بالطبع، يمثل خطراً على "السيسي" نفسه قبل أن يمثل خطراً على النظام ككل.

{alt_text}

إسرائيل وتركيا تقتربان من المصالحة وسط تحديات السياسة العامة

مايكل هيرتسوغ و سونر چاغاپتاي

في أعقاب جولة أخرى من المحادثات بين تركيا وإسرائيل، أعلنت وزارة الخارجية التركية أنه من المتوقع التوصل إلى اتفاق بشأن إعادة العلاقات الدبلوماسية الكاملة مع إسرائيل قريباً. وتتجلى العقبة الرئيسية في استمرار طلب تركيا بأن تشمل الصفقة رفع "الحصار" الإسرائيلي عن قطاع غزة. وفي هذا الصدد، لدى مصر تحفظات جدية بشأن طموحات تركيا في غزة، حيث تعتبر «حماس» عدواً بسبب ارتباطها بجماعة «الإخوان المسلمين» وتعاونها مع عناصر تنظيم «الدولة الإسلامية» في شبه جزيرة سيناء.

{alt_text}

الحد من أعمال التوغل في «المنطقة (أ)»: الخطوة التالية للتنسيق الأمني بين الإسرائيلين والفلسطينيين

غيث العمري

وفقاً لتقارير وسائل الإعلام، يسير المسؤولون الأمنيون الفلسطينيون والإسرائيليون ببطء نحو تفاهمات أمنية جديدة من شأنها أن تحد من عمليات "جيش الدفاع الإسرائيلي" في أجزاء من «المنطقة (أ)» في الضفة الغربية. ولا تنحصر أهمية هذه المناقشات على كونها تسلط الضوء على مجال من المجالات القليلة المتبقية في إطار التعاون الثنائي النشط فحسب، بل تشير إلى وجود نهج جديد يبشر بالخير في ظل غياب المفاوضات السياسية الرسمية.

المستجدات الأخيرة في الشرق الأوسط

المرصد السياسي, المنتدى السياسي, أحداث

هل الشرق الأوسط لا يزال مهماً؟ عقيدة أوباما وسياسة الولايات المتحدة

ديريك چوليت, إيلين ليبسون, مايكل دوران, و مايكل ماندلباوم

ارتكز جزء كبير من عملية تفكير الرئيس الأمريكي أوباما الخاصة بالشرق الأوسط على تقييمين هما: أن المنطقة ليست ذات أهمية استراتيجية حيوية للولايات المتحدة، وأن أمن إسرائيل لا يشكل مصدر قلق بالغ الأهمية بالنسبة لواشنطن. وفي حين سعى الرؤساء الأمريكيون السابقون إلى تعزيز وضع الحلفاء في وجه الخصوم، ينظر أوباما إلى الخصوم، وبشكل رئيسي إيران وروسيا، على أنهم من أصحاب المصلحة الإقليمية المشروعين.

صفحات رأي ومقالات

ما الذي تعلمته الولايات المتحدة من فرض العقوبات وما الذي لم تتعلمه

مايكل سينغ

أكّد وزير الخزانة الأمريكي جاك ليو على أهمية الدعم الواسع متعدد الأطراف لأي ترتيب للعقوبات وقيمة التخفيف عنها عندما تحقق أهدافها. وطالب الوزير بتخصيص موارد كافية لتنفيذ العقوبات، في إشارة منه إلى أن الاستخدام المتزايد للعقوبات وما يصاحب ذلك من متطلبات رفع التقارير المصاحبة قد شكّل عبئاً كبيراً على قدرات وزارة الخزانة الأمريكية.


صفحات رأي ومقالات

نضوج العلاقات الإسرائيلية - الروسية

آنا بورشفسكايا

منذ تبوئه السلطة في آذار/مارس عام 2000، سعى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى تحسين علاقات بلاده مع إسرائيل. ويعقد المسؤولون الروس والإسرائيليون اجتماعات ومحادثات هاتفية بصورة منتظمة ويحافظون على عدة قنوات اتصال مفتوحة. وقد تحسنت العلاقات الاقتصادية بين البلدين بشكل لافت، لتتخطى قيمتها 3 مليارات دولار عام 2014. وشهدت العلاقات العسكرية تحسناً أيضاً. ففي أواخر عام 2015، باعت إسرائيل عشر طائرات استطلاع بدون طيار لروسيا، بالرغم من مخاوف إسرائيل بشأن العلاقات العسكرية والسياسية التي تجمع روسيا بإيران.


صفحات رأي ومقالات

انعدام الاستقرار الإقليمي ونزاع الصحراء

محمد بنحمو

شهدت الأسابيع القليلة الماضية اشتداداً في حدة التوتر القائم بين المغرب و"جبهة البوليساريو" الانفصالية، على خلفية نزاع الصحراء المستمر منذ أكثر من أربعين عاماً. وقد دعت الأمم المتحدة إلى التفاوض حول التوصل إلى حل سياسي للنزاع، إلا أن تصريحات الأمين العام الأمم المتحدة بان كي مون الذي قام مؤخراً بزيارة للجزائر ومخيمات اللاجئين التابعة للبوليساريو في تندوف قد أخلّت بحيادية الأمم المتحدة والتزامها بحل سياسي يقبله الطرفين، مما ولّد سلسلة ردود شديدة اللهجة من قبل المغاربة.