أفكار. أفعال. تأثير. معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى معهد واشنطن: تحسين نوعية السياسة الأمريكية في الشرق الأوسط

صفحات أخرى

{alt_text}

خيارات «حزب الله» المحدودة بعد الضربة الإسرائيلية

ديفيد شينكر

في 18 كانون الثاني/ يناير، قُتل ستة من كبار أعضاء «حزب الله» وقائدٌ في «فيلق الحرس الثوري الإسلامي» الإيراني في مرتفعات الجولان السورية نتيجة إطلاق صاروخ إسرائيلي وفقاً للتقارير. وفي الماضي، كان التوقيت الجريء والإصابات في صفوف عناصر رفيعة المستوى كتلك التي نتجت عن هذا الهجوم ستدفع بالحزب إلى تنفيذ انتقام عسكري كبير. أما الآن، وفي حين أن الحزب قد ينتقم في النهاية، إلا أن العمليات العسكرية المستمرة التي يقوم بها الحزب في سوريا فضلاً عن الديناميكية الطائفية المتطورة في لبنان، هي عوامل قد تحد من هذا الرد.

{alt_text}

ما هو المتوقع من محادثات السلام السورية في موسكو

آنا بورشفسكايا

تجري في الفترة بين 26 و 29 كانون الثاني/ يناير في موسكو محادثات سلام بين الحكومة السورية والمعارضة. وإذا حقق الرئيس بوتين ما يبتغيه وبقي الأسد في سدة الرئاسة، سيكون لمثل هذه النتيجة عواقب وخيمة قد تشمل تشويه سمعة الغربيين الذين طالبوا بالاطاحة بالأسد، وإظهار المجتمع الدولي على أنه غير حاسم وغير موثوق به للأطراف الآخرين في روسيا أو في المدار الروسي الذين قد يتطلعون إلى إسقاط الحكام الديكتاتوريين. وقد يسمح ذلك أيضاً للرئيس بوتين بأن يكتسب ظاهرياً شرعية دولية متجددة، كما قد يؤدي إلى إعادة تنشيط روسيا كلاعب دبلوماسي مهيمن على الساحة الدولية.

{alt_text}

لقاء الرياض: أوباما يجتمع مع العاهل السعودي الجديد

سايمون هندرسون

يجتمع الرئيس الأمريكي أوباما مع العاهل السعودي الجديد الملك سلمان في الرياض يوم الثلاثاء ويقدم تعازيه في وفاة الملك عبد الله. وبغض النظر عما سيتضمنه البيان الختامي، ستكون سوريا وإيران وتنظيم «الدولة الإسلامية» وأسعار النفط أكثر المواضيع احتمالاً للنقاش. كما سيكون السؤال الأكثر إثارة للاهتمام بالنسبة للرئيس أوباما هو فيما إذا كان لدى الملك سلمان وفريقه من المستشارين أولويات تراتبية تختلف عن تلك التي اتبعها الملك عبد الله. ومن غير المرجح أن يتم تشارك الجواب علناً، إلا أنه من الممكن أن ينعكس في سياسة الولايات المتحدة في الأشهر المقبلة.

{alt_text}

حرب إسرائيل و «حزب الله» حرب جواسيس

ماثيو ليفيت

في 18 كانون الثاني/يناير، استهدفت ضربات جوية إسرائيلية موكباً لـ «حزب الله» أودت بحياة عدّة عناصر بارزة في الحزب، ووفقاً للتقارير كان من بينها جهاد مغنية، ابن القيادي الإرهابي المتوفي في «حزب الله» عماد مغنية. وبالطبع، إن مسألة ما إذا كان جهاد مغنية هو الهدف من العملية أم لا باتت موضع نقاش فعلاً، إلا أن جمع هذا النوع من المعلومات الاستخباراتية التي يمكن العمل بها وبهذه الدقة الزمنية التي كشفت أمر الموكب تقدم لمحة عن حرب الجواسيس التي يخوضها كل من إسرائيل و «حزب الله» كل يوم.

{alt_text}

برنامج التدريب والتجهيز غير كافٍ لقوى الثورة السورية المدعومة من قبل الولايات المتحدة

جيفري وايت

في الوقت الذي تفيد فيه الأنباء بأنّ برنامج التدريب والتجهيز الذي أعدته الولايات المتحدة لقوى الثورة السورية التي خضعت لتدقيق أمني يشارف على الانطلاق بعد أن طال تأجيله، ما زالت عدة أسئلة متعلقة بطبيعته وهدفه دون أجوبة. فتحديد المهمة الجديدة للقوات واستراتيجيتها وقدراتها وعمليات التزامها وعلاقتها بقوى المعارضة الأخرى على ساحات المعركة السورية جميعها خطوات أساسية لضمان نجاح تلك القوات.

{alt_text}

التناقض في السياسة الخارجية للرئيس أوباما

مايكل سينغ

جاءت الانتفاضات العربية في أعقاب التخفيف من حملات الإصلاح الاقتصادي والسياسي كأولويات بالنسبة لسياسة الولايات المتحدة في الشرق الأوسط. كما أتى توسع تنظيم «الدولة الإسلامية» والإجراءات اللاحقة التي اتخذتها الولايات المتحدة لوقفه، بعد سنوات من عدم التحرك في سوريا والإجهاد في العراق. ولم تكن الحملة في سوريا ناجحة بشكل خاص، ويعود ذلك جزئياً إلى عدم ارتباطها باستراتيجية أوسع نطاقاً لتحقيق الاستقرار في تلك البلاد وإنهاء الحرب الأهلية التي أودت بحياة عشرات الآلاف من الأرواح وأدت إلى تشريد الملايين.

{alt_text}

الحرب على «داعش» وخطاب "حالة الاتحاد"

جيمس جيفري, ديفيد بولوك, روبرت ساتلوف, و أندرو جيه. تابلر

لم يُشر الرئيس الأمريكي أوباما في خطابه عن "حالة الإتحاد" إلى الدكتاتور الذي قال عنه قبل ثلاث سنوات إنه يجدر به التنحي (بشار الأسد)، ولا النظام العربي الأخير الذي استهدفته القوات الأمريكية (ليبيا)، ولا قصة الانتصار على الإرهاب لمرة واحدة التي تحولت إلى قصة مريرة (اليمن)، ولا المبادرة الدبلوماسية التي شغلت ذات مرة وزير خارجيته بدوام شبه كامل تقريباً (عملية السلام بين إسرائيل وفلسطين). ومن جهة أخرى، لم يذكر اثنين من الأخبار الحسنة، وهما: العملية الديمقراطية السلمية التي تجري في تونس ودعوة الرئيس المصري إلى الإصلاح في الإسلام.

{alt_text}

لِمَ يزداد سطوع نجم الإمارات العربية المتحدة؟

لوري بلوتكين بوغارت

تصف مؤسسات إعلامية أمريكية بارزة مؤخراً الإمارات العربية المتحدة بأنها شريكاً مفضلاً في المعركة التي تخوضها الولايات المتحدة ضد تنظيم «الدولة الإسلامية» وضدّ الإرهاب. ويملك الإماراتيون شبكة ضغط ناشطة في واشنطن، كما تنفق دولة الإمارات أموالاً أكثر من تلك التي تنفقها أي دولة أجنبية أخرى لمحاولة التأثير على السياسات الأمريكية. ولكن بغض النظر عن هذا الواقع، تعكس المقالات المنشورة حساً متنامياً لدى بعض المسؤولين في واشنطن مفاده أن دولة الإمارات هي شريك يسهل التعامل معه عندما يتعلق الأمر بمكافحة الإرهاب.

{alt_text}

دعوة إلى الإسلام المعتدل

محمد الدجاني الداودي

يعمد المسلمون المتطرفون منذ فترة طويلة على تفسير آيات القرآن بحيث تخدم أجنداتهم السياسية الخاصة، ولم يتحلّ سوى قلة من المعتدلين بالشجاعة لمواجهتهم. يتعيّن على المسلمين المعتدلين أن يوحدوا جهودهم ويقروا بأن ديانتهم يتم استغلالها من قبل أقلية صغرى لغايات سياسية. ولا بد للأغلبية المعتدلة الصامتة من أن ترفع صوتها عالياً لكي تدافع عما تؤمن به. فأصواتها الموحدة قادرة على كبح جماح الإسلام المتطرف، وعليها أن تنطلق من قدرتها على الإبداع والابتكار لتعزيز الاعتدال في الدين والسياسة والحياة، وتسعى إلى تشكيل عالم تسوده المساواة والعدالة والديمقراطية والازدهار.

{alt_text}

انقلاب في اليمن: كابوس المملكة العربية السعودية

سايمون هندرسون

يشكل الانقلاب في اليمن واستيلاء المتمردين الحوثيين على القصر الرئاسي في البلاد في 20 كانون الثاني/يناير، صداعاً للمملكة العربية السعودية، حيث يعني ذلك أنه يتوجب على الرياض أن تتعامل على نحو متزايد مع جبهتين: قوات تنظيم «الدولة الإسلامية في العراق والشام» («داعش») السنية في الشمال، والقوى الشيعية الحوثية - التي تعتبرها المملكة عميلة لإيران - في الجنوب. ومن وجهة نظر الولايات المتحدة، فإن الأمر يشكل نكسة للجهود المبذولة لحشد تحرك ضد جماعات تنظيم «القاعدة» التي وجدت ملاذاً لها في اليمن.

{alt_text}

تفسير معارضة الجيش التركي لمحاربة «داعش»

إد ستافورد

لا تزال مشاعر الحقد قائمة بين الأتراك والعرب ناهيك عن عدم ثقة العديد من الأتراك بالقومية الكردية. وفي حين يتحدث الرئيس أردوغان ورئيس الوزراء داود أوغلو عن الانسجام الطبيعي بين جميع المسلمين السنة في المنطقة، إلا أن نصف ألفية من الهيمنة الامبريالية العثمانية خلقت مشاعر عميقة من عدم الثقة بين السنة من الأتراك والعرب. ولا ينبغي التقليل من مدى صعوبة عملية إقناع القيادة العسكرية بأنه ينبغي لها أن تضع الأتراك في خطر عبر إرسالهم للقتال إلى جانب الأكراد أو لحماية العرب السوريين في منطقة آمنة.

{alt_text}

معركة الأردن ضدّ تنظيم «الدولة الإسلامية» لا تزال معقدة

ديفيد شينكر

يعارض العديد من الأردنيين الدور المركزي الذي تلعبه بلادهم في الحملة ضد «داعش». ومن الملاحظ أن غياب التقدم الملحوظ في دحر تنظيم «الدولة الإسلامية» والمشاركة في التحالف يندرجان ضمن لائحة متعاظمة من شكاوى الشعب الأردني التي تشمل الاقتصاد المحتضر، وصفقة شراء الغاز الطبيعي من إسرائيل، ومخطط بناء محطتي طاقة نوويتين، والفساد المتفشي. ونظراً إلى الوتيرة البطيئة التي تسير بها العمليات الجوية وإلى التوسع الإقليمي المستمر لـ «داعش»، من المحتمل أن تبقى الحرب مصدر جدل وخلاف في المملكة الأردنية لبعض الوقت.

المستجدات الأخيرة في الشرق الأوسط

المرصد السياسي

عملية «العزم التام»: تقييم مؤقت

سكوت أ. فيكري

تتعامل القيادة المركزية الأمريكية مع الحملة على «داعش» باعتبارها مسعىً قائماً على مبدأ "الاقتصاد في القوة". وفي غياب وحدات منتشرة على الأرض، تقع مسؤولية العثور على أهداف تنظيم «الدولة الإسلامية» وضربها على قوى الاستخبارات والمراقبة والاستطلاع. لكن نقص هذه الإمكانيات في العراق وسوريا لا ينفك يترك "مركز العمليات الجوية المشتركة" في قطر أمام أهداف يتدنى عددها كثيراً عن عدد الطائرات المعدة لضربها. وتشتد حدة المشكلة بشكل خاص حين يشن تنظيم «داعش» عمليات هجومية متزامنة في موقعين أو أكثر، ما يشتت قوى الاستخبارات والمراقبة والاستطلاع إلى حدٍّ يمنعها من تلبية المتطلبات الأكثر أهمية بشكل كامل.

المرصد السياسي 2355

لحظة قرار بشأن مصر

ديفيد شينكر

على الرغم من أن مصر تشكل أصلاً استراتيجياً هاماً بالنسبة للولايات المتحدة إلا أن الحكومة الجديدة بقيادة عبد الفتاح السيسي تمارس نهجاً قمعياً على نحو متزايد. ووفقاً لذلك، فإن إدارة الرئيس أوباما مترددة في استئناف إرسال المساعدات العسكرية والاقتصادية بشكل كامل إلى مصر. وإذا لم تقدم واشنطن هذه المساعدات في غضون الأسابيع المقبلة، فسينتهي برنامج التمويل العسكري الخارجي المخصص لمصر، الذي كان ثابتاً منذ التوقيع على معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل عام 1979، مما سيلحق الضرر بالعلاقة الثنائية بين القاهرة وواشنطن، التي هي هشة بالفعل.


صفحات رأي ومقالات

كوبا وإيران -- وحيث تعجز سياسة التعاطي

مايكل سينغ

تشكل إيران مثالاً تحذيرياً حول الخلط بين التكتيك ومفهوم السياسة. وقد أدى التركيز الفردي على سياسة التعاطي إلى إبعاد أدوات أخرى كان من الممكن لها أن تلعب دوراً في الاستراتيجية الأمريكية. على سبيل المثال، امتنعت الولايات المتحدة عن دعم الاحتجاجات الجماهيرية في إيران عام 2009، كما وأوقفت الجهود المبذولة لتعزيز مصداقية التهديدات العسكرية الأمريكية. إن النظر إلى سياسة التعاطي باعتبارها غاية وليس وسيلة قد يكون أيضاً هو الذي دفع الولايات المتحدة إلى قبول نتائج المفاوضات التي كانت تُعتبر غير مقبولة في السابق.


صفحات رأي ومقالات

في الواقع، لا ينفك الجيش الأمريكي يفوز

جيمس جيفري

منذ الحرب العالمية الثانية، فاز الجيش الأمريكي في كافة حملاته من منظور عسكري بحت، باستثناء هجوم عام 1950 على كوريا الشمالية ومعركتي بيروت عام 1983 والصومال عام 1993. فقد أجبر الجانب الآخر على وقف جميع عملياته العسكرية أو معظمها وكسِب القيادة على أرض المعركة. وفي العراق، هزم الجيش الأمريكي الجيش العراقي في ظرف أسابيع فضلاً عن هزيمته لتمرد تنظيم «القاعدة» وانتفاضات الميليشيات الشيعية في عامي 2007 و2008. وفي أفغانستان، أسقط الجيش الأمريكي حركة "طالبان" ودفع بـ تنظيم «القاعدة» إلى باكستان وفرض سيطرته على معظم أنحاء أفغانستان بحلول عام 2012.